Menu

محسن خليف
هناك: 20 مترحم على محسن خليف

يحدث في مكثر – سليانة : أستاذ توفي وهو ينتظر الاحالة على عمل اداري والثاني مهدد بقطع مرتبه لنفس السبب
===================
منذ انطلاق السنة الدراسية نبهت النقابة الاساسية بمكثر والنقابة الجهوية للتعليم الثانوي بسليانة مرارا وتكرارا الى تعكر الحالة الصحية لزميلين أصبحا بموجبها عاجزين عن أداء مهامها داخل القسم وهو ما يثبته الملف الطبي لكليهما ، وطالبتا وزارة التربية باحالتهما على عمل اداري او تربوي غير انها ماطلت ولم تستجب رغم ان اللجنة الطبية تدعم طلب الاحاالة ، فالاول استاذ الرياضيات الاخ ” محسن خليف ” الذي كان يعاني آلاما في الظهر تمنعه من الوقوف في القسم بشكل طبيعي ، وقد اشتدت معه الحالة الى ان توفي رحمه الله يوم 29 جانفي 2015 وهو ينتظر قرار الوزارة الذي لم يأت ابدا ، والثاني استاذ الاعلامية الأخ ” الناصر الربايحي ” والذي يعاني من مشاكل صحية في عينيه حتى أضحى شبه ضرير جراء مرض السكري اللعين وهو ما زال لم يتجاوز بعد سن الـ 31 سنة ، ومع ذلك ما زالت الوزارة ترفض الى حد الساعة الاستجابة لطلبه بل وتهدده بقطع مرتبه ان هو لم يلتحق بالقسم .
وقد خلف هذا الموقف المتعنت لوزارة التربية استياء عميقا في صفوف الزملاء في مكثر وغضبا عارما لدى هياكلهم النقابية الاساسية والجهوية ينبئان بتصعيد خطير خاصة وان اكثر من 30 أستاذا بالجهة في كامل صحتهم محالين في اغلبهم على عمل اداري شكلي دون ملفات طبية أو مبررات صحية .

ان لله و أنا إليه راجعون: إنتقل إلى رحمة الله زميلنا محسن خليف أستاذ الرياضيات بمعهد حشاد بمكثر. الله يرحمه و يصبر أهله و ذويه و الأسرة التربوية كافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *