Menu

فؤاد المغربي
هناك مترحمان على فؤاد المغربي

” إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ”
ببالغ الأسى و الحسرة بلغنا الآن أنّ زميلنا فؤاد المغربي أستاذ الانقليزية قد انتقل إلى جوار ربّه بعد صراع مرير مع المرض تاركا لوعة في قلوب زملائه و أقاربه و عائلته و ابنه الصغير الذي لم يتجاوز من العمر 4 سنوات.
رحم الله زميلنا و رزق أهله و ذويه جميل الصبر و السلوان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *