Menu

كمال الفضلاوي
هناك: 111 مترحم على كمال الفضلاوي

انتقل الى جوار ربّه اليوم استاذ التربية البدنية بمعهد الحرية بجندوبة كمال الفضلاوي ..تعازينا الحارة لكل العائلة

صديقي وحبيبي وأخي الأكبر، الوجه النقابي الشهير،نصير الشغالين،المنتصر للضعفاء والمساكين،حبيب القلوب،يا أسد الميادين،وعنوان الرجولة والشرف نقول لك وبإذن الله، إنا على العهد لباقون…..
بمناسبة العودة المدرسية أترحم على زميلي الفاضل “كمال الفضلاوي” وأرجو من الله الرحمان الرحيم أن يغفر ذنبه ويتغمده برحمته ،ويرزق أهله وذويه جميل الصبر والسلوان ،وإنا لله وإنا إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *