Menu

حسين الواد
هناك: 53 مترحم على حسين الواد

الله أكبر وانا لله وانا اليه راجعون
أستاذنا الجليل حسين الواد في ذمة الله
رحمه الله برحمته الواسعة وأسكنه فسيح جناته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *