Menu

أميمة بن رمضان
لا يوجد مترحم على أميمة بن رمضان

إنا لله و إنا اليه راجعون .ببالغ الأسى و اللوعة تقبلنا خبر وفاة زميلتنا الأستاذة النائبة أميمة بن رمضان.يوم بعد يوم يترجل منا زميل أو زميلة تاركا لوعة و حرقة فينا دون فرحة الانتداب.الله يرحمك عزيزتي فرحتك في الجنة اكبر من فرحة الدنيا في زمن فقد فيه المسؤولين الجبابرة الانسانية والرحمة .في جنة الخلد عزيزتي و رزق اهلك و زملائك جميل الصبر و السلوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *